مركز ميترو يطالب بأطلاق سراح الصحفي شيروان شيرواني فورا
PM:12:05:08/10/2020

اعلن مركز ميترو للدفاع عن حرية الصحافة، عن أعتقال "الصحفي شيروان شيرواني في مدينة اربيل" ويدعو المركز على العمل لأطلاق سراحه فورا. عصر يوم الاربعاء 7ــــ10ـــــ 2020، صرح رحمن غريب المنسق العام لمركز ميترو للدفاع عن حرية الصحافة، لموؤسسة روداو الاعلامية قائلاً: قامت مفرزة من الشرطة بأعتقال الصحفي شيروان شيرواني من مجمع سيبيران التابع لمحافظة اربيل. واضاف غريب لروداو: لا نعرف لحد الان سبب أعتقاله، ولكن نتوقع انه تم وفق قانون رقم (6) لسنة 2008 قانون منع اساءة استعمال اجهزة الاتصالات في اقليم كوردستان ـ العراق او وفق قانون العقوبات العراقي رقم 111 لسنة 1969. المنسق العام لمركز ميترو للدفاع عن حرية الصحافة، صرح: نحن ليس مع أعتقال المواطنين او الصحفيين نتيجة تدوين منشور او الانتقاد، ودعى غريب "لاطلاق سراح الصحفي شيروان شيرواني بكفالة فورا". وتحدث رحمن غريب قائلاً: هناك عدة شكاوى قدمت ضد شيروان شيرواني، قبل قترة من اعتقاله الاخير، وانه كان تحت المراقبة، وهناك بعض الاشخاص، كما اتضح يتربصون به " لتسجيل اي شيئ ضده للايقاع به" من اجل اعتقاله مرة اخرى. واضاف موضحاً "ان المحاكم ، عملت دائماً على تحويل قضايا الصحفيين خارج اطار قانون العمل الصحفي، والاستعانة بالقوانين التي تتضمن أقسى العقوبات، والتي تتيح اعتقال الصحفيين بمنتهى البساطة ولاسباب واهية" وخلال الشهرين الماضيين، اعلنت عدة منظمات دولية بتقارير وبيانات سيئة تخص حرية الرأي والتعبير، بما فيها حرية الصحافة، وفي وقتها حث مركز ميترو حكومة الاقليم على أخذ تلك التقارير على محمل الجد، وحينها نبه مركز ميترو " الى ضرورة العمل الجاد، من اجل ان لاتتضمن تقارير تلك المنظمات الدولية صورة سلبية عن أقليم كوردستان، على العمل من الآن ولاحقاً على توسيع حرية الصحافة وحرية الرأي والتعبير".