تهديدات من أجهزة أمنية تجبر مراسل قناة العهد على مغادرة كركوك
PM:12:16:02/10/2017
تُعرب النقابة الوطنية للصحفيين في العراق عن أسفها لما تعرض له مراسل قناة العهد في كركوك، سيف رضا، من تهديدات وصلته من أجهزة أمنية تُدير الملف الأمني في المحافظة.

وقال مسؤول مراسلي المحافظات في قناة العهد، عزيز الربيعي، لـ"النقابة الوطنية للصحفيين في العراق" إن "مراسل القناة سيف رضا تعرض لتهديدات عديدة من قبل قوات الأسايشالكوردية بسبب تقاريره التي بثها عن الإستفتاء الذي جرى في الخامس والعشرين من أيلول المنصرم".

وأضاف أن "الأسايش وأعضاء في اللجنة الأمنية العُليا بمحافظة كركوك طلبوا حضور مراسلنا سيف رضا، وخيروه بين ترك المحافظة أو السجن، لذا غادر المحافظة بإتجاه العاصمة بغداد".

وقال مدير أخبار العهد ربيع نادر لـ"النقابة الوطنية للصحفيين في العراق" إن "مراسل القناة سيف رضا تعرض لأكثر من تهديد سابق نتيجة عمله مع القناة، لكنه حاول قدر الإمكان البقاء في محافظته لتغطية الأحداث فيها، إلا أن التهديد الأخير والمباشر دفعه لتركها".

وأعربت نائب رئيس النقابة الوطنية للصحفيين في العراق، أمل صقر، عن أسفها لما تعرض له الزميل سيف رضا من تهديدات على يد أجهزة أمنية في كركوك، وأكدت أن مثل هذه التصرفات تُعطي مؤشراً سلبياً على حرية الصحافة في المحافظة.

وقالت صقر إن "التصرفات التي مارستها قوات الأسايش وعناصر أمنيين في كركوك بحق مراسل قناة العهد سيف رضا، لا تدخل ضمن المعايير الإنسانية التي تُحافظ على حرية الصحافة، بل تُقيدها وتفرض شروطاً عليها".

وتؤكد النقابة الوطنية للصحفيين في العراق، إستعدادها بالتعاون مع شبكة المحامين المتطوعين لرفع دعوى قضائية في المحاكم وبشكل مجاني للدفاع عن حقوق الزملاء الصحفيين.


NUIJ