اطلقوا الحريات المدنية السليمية كي لا يكون العنف بديلا
PM:02:57:28/01/2019


28 كانون الثاني 2019: يدعو مركز ميترو للدفاع عن حقوق الصحفيين حكومة الاقليم الى ضمان سلامة حياة المتظاهرين والصحفين، وضمان حق المواطنين في المقاومة المدنية السلمية ضد المحتلين والسماح للصحفيين في تغطية النشاطات والفعاليات في هذا المجال.

ففي يوم الاحد قامت القوات الامنية في محافظة دهوك بوضع اليد على مكتب فضائية NRT في المدينة، واجبروا العاملين في المكتب على تركه و امروهم بالذهاب الى بيوتهم، واستدعت قوات الاسايش بعد ذلك (بيوار حلمي) مدير مكتب ان ار تي في دهوك للتحقيق معه ولم يطلق سراحه الى بعد ساعتين.

وقبل اغلاق المكتب بيوم واحد قامت القوات الامنية في دهوك بالاعتداء على فريق فضائية ان ار تي امام مستشفى الطوارىء في المدينة اثناء تغطيته لنقل جرحى مظاهرات مواطني ناحية شيلادزة.

وفي نفس اليوم ايضا قامت القوات الامنية باعتقال اربع فرق صحفية تابعة لفضائية ان ارتي في مدينتي شيلادزة ودهوك، واطلقت سراحهم في اوقات متفاوتة.
وفي 27 كانون الثاني، وفي سوق مدينة السليمانية، منعت القوات الامنية فريق فضائية روز تي في، الذي كان ينوي اعداد تقرير عن رأي المواطنين في احداث ناحية شيلادزة.

وقبل ظهر يوم الاحد 26 كانون الثاني 2019، قام مواطني ناحية شيلادزة بمظاهرة للتنديد بقصف الجيش التركي للمناطق و القرى المحيطة بالناحية، وبعد ذلك توجه المتظاهرين الى احد القواعد العسكرية التركية الموجودة في الناحية، حيث قاموا بأضرام النار في مجموعة من العربات والمعدات العسكرية.

وفي تلك المظاهرة اصيب مجموعة من المتظاهرين، و اعلن المركز الصحي في ناحية شيلادزة عن وفاة احد الجرحى، كما تم اعتقال مجموعة من المتظاهرين.
ويود مركز ميترو ان يشير الى المادة 51 من ميثاق الامم المتحدة، التي تعطي الحق للشعوب بمقاومة المحتلين بمختلف الوسائل والاساليب.

ان منع النشاطات المدنية بما فيها المظاهرات ضد المحتلين، يمثل خرقا لميثاق الامم المتحدة، وضد كل القيم الثورية لحركة التحرر للشعب الكوردي، وكان على حكومة اقليم كوردستان ان تسمح بالنشاطات المدنية للمواطنين للتعبير عن آرائهم بدل ان ينجروا الى العنف للتعبير عن تلك الآراء.

ويعبر مركز ميترو عن أسفه لتجاهل معظم وسائل الاعلام خبر اغلاق مكتب فضائية NRT في الليلة الماضية، وهذا خير دليل على غياب الحد الادنى من التضامن المهني بين الصحفيين ووسائل الاعلام مع بعضها البعض.

ان مركز ميترو يدعو الى :
1ـ ان تقوم القوات الامنية بواجبها في الحفاظ على حياة المتظاهرين والصحفيين، والسماح للمواطنين بالتعبير عن حقهم في مقاومة المحتلين، وعدم منع الصحفيين من تغطية الاحداث المتعلقة بهذا الشأن.
2ـ اطلاق سراح جميع المتظاهرين الذين تم اعتقالهم بتهمة اثارة الشغب.
3ـ ان يتخذ المسوؤلين في دهوك قرارا بالغاء اغلاق مكتب فضائية ان ار تي في المحافظة بدون قيد او شرط.
4ـ يدعو مركز ميترو جميع الاعلاميين ان يلتزموا بالمهنية والموضوعية عند تغطيتهم للاحداث ونقل الاخبار للمواطنيين بدون انحياز، وان لايكونوا طرفا فيها.

حول METRO 
مركز ميترو للدفاع عن حقوق الصحفيين تاسس عام 2009 من قبل معهد صحافة الحرب والسلام IWPR في السليمانية. منظمة مجازة من قبل حكومة الاقليم. وسبق ان اصدرسبعة تقارير سنوية حول اوضاع العمل الصحفي في اقليم كوردستان. له ممثليات في جميع مدن الاقليم. يعمل حاليا بشراكة مع منظمة دعم الاعلام العالمي (IMS) لاعداد تقرير شامل حول اوضاع حرية الصحافة في اقليم كوردستان لعام 2019

لقد ساهم مركز ميترو هذا العام في مشروع العمل على انهاء ظاهرة (الافلات من العقاب)، الذي تبنته واعلنت عنه المنظمة الدولية للتربية والعلوم والثقافة التابعة للامم المتحدة (UNESCO). ويساهم مركز (METRO) في المشروع بالتعاون مع المنظمة الدولية لدعم الاعلام العالمي (IMS) .
لللاتصال :
للغة الكوردية: 07700004147
للغة العربية : 07701528887
البريد الالكتروني : metrocenter2009@gmail.com